كيف تختار الباريستا المناسب لمطعمك؟

كيف تختار الباريستا المناسب لمطعمك؟

كيف تختار الباريستا المناسب لمطعمك؟ مع استمرار انتشار القهوة المتخصصة، تطورت طلبات المستهلكين تدريجياً، حيث أصبح الناس يطلبون أكثر من مجرد فنجان قهوة لتناوله، بل يميلون لاختيار الأجواء المصاحبة، والتي تتلاءم بشكل كبير مع التطور الثقافي لتقديم فنجان القهوة، وتنوع الخيارات، والمرجعية الثقافية لكل كوب. وظهرت الكثير من العلامات التجارية التي تصدر أسماء "طنانة" لقائمة أصناف القهوة المقدمة، والتي أصبحت تحتاج إلى أشخاص متخصصين لتقديمها، وهو الباريستا أو "فن البار" باللغة العربية، نظراً للإبداع المتوقع من الباريستا، ومدى مهاراته في تقديم الكوب ليس بمسمياتها الجديدة فحسب بل بإضافاته التي توضح مدى خبرته وشغفه بما يحضره من أصناف متنوعة من القهوة، لا سيما مع الإقبال الشديد عليها، والتي تجعل فنجان القهوة يتصدر المشهد على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث وفي عام 2019 فقط بلغت عدد مشاركات صور القهوة من المقاهي على الانستغرام 4500٪ .

وظهر مع مصطلح الباريستا والذي أصبح شائعاً منذ عام 2015، مصطلح الـ Barista- grade أو درجة الباريستا، سواء كانت الشخص الذي يقفّ خلف البار، أو المعدات المستخدمة في القهوة سريعة التحضير، أو حتى التعامل مع أصناف الحليب والمشروبات المختلفة الناتجة عنه.

لكن ماذا يعني مصطلح باريستا فعلياً، وما هي الأدوات والمنتجات التي تدعم الباريستا ليتمكن من التفوق على منافسيه، وما هي أهم المهام المطلوبة منه والمهارات اللازمة لتحقيقها؟

من هو الباريستا؟

مبدئياً تطلق كلمة باريستا على وظيفة الشخص المسؤول عن الضيافة والاستقبال وتقديم المشروبات الساخنة والباردة على "البار" أو ما نطلق عليه لفظ طاولة الحانة المتواجدة في المطعم أو المقهى.

وهي وظيفة اشتهرت بشدة في الآونة الأخيرة خاصةً مع ازدياد أعداد المطاعم والمقاهي والمنتجعات السياحية، وذلك يرجع إلى نجاحها في زيادة أرباح المؤسسة التابعة لها وخلق اسم خاص بها بين المقبلين والمفضلين لهذا النوع من الخدمات والمشروبات.

وعادة ما يحتاج الباريستا لتلقي دورات تدريبية متخصصة، سواء من خلال الوظيفة التي التحق بها، أو الدورات التدريبية الأكاديمية، حيث يتم تدريب باريستا Baristas عادةً لمدة أسابيع إلى شهور على كيفية تحضير قهوة عالية الجودة باستخدام معدات المقاهي التجارية من الغلايات الكهربائية إلى آلات صنع رغوة الحليب آلات الإسبريسو، أما ما يحدد درجة خبرة الباريستا واحترافه، فهو إدراكه لمصطلح "درجة الباريستا" "BARISTA-GRADE".

وهي القدرة على التعامل مع المعدات أو المنتجات التي تساعد في الحصول على مشروب عالي الجودة يحاكي مشروبًا أعده باريستا ماهر وذي خبرة. ومع نمو صناعة القهوة على مدار العقد الماضي ، نما أيضًا تنوع وجودة المنتجات التي يتم تسويقها على أنها "درجة باريستا". سواء أنواع القهوة المختلفة، أم المنتجات المضافة لها من الحليب سواء الحيواني أو النباتي ومع تطور مصطلح التنمية المستدامة والتي تشمل قطاع الأغذية، ومنها منتجات الحليب والتي تعتبر إضافة مهمة للعديد من أصناف القهوة، مثل اللاتيه، الكابتشينو، الفرابي، كما الهوت شوكليت، حيث انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الأقل من إنتاج الحليب النباتي، مقارنة بالماشية، تشير إلى الطريق لنهج جديد عالي التكنولوجيا وخال من الحيوانات نحو الطعام والشراب.

أما مهنة الباريستا فهي وظيفة ذات متطلبات محددة، تحتاج لشخصية بملامح وصفات خاصة، فإلى جانب أنها تتطلب الحنكة والذكاء وسرعة البديهة والتركيز الشديد، فهي أيضًا تتطلب المهارة العالية والعقلية المدبرة التنظيمية القادرة على إيجاد حلول للمشكلات المختلفة. أهم الصفات الشخصية التي يجب أن تبحث عنها في الباريستا - قادر على التواصل الفعال والودود

- لديه المرونة الكافية وجدير باكتساب ثقة الزبائن

- مدرك للخدمات المقدمة وقائمة مشروبات المقهى

- قادر على إدراك اهتمامات الزبائن والعملاء

- شخصية متعلمة، وقادرة على الإبتكار: القدرة على تذوق القهوة ومعرفة مدى تناسبها مع المذاق المفضل وعالي الجودة لدى المستهلك أو بما يتوافق مع مواصفات العلامة التجارية التابعة لها، بالإضافة إلى مشروبات الجوس بار (العصائر) وأنواع الشاي، فن مزج الحليب وإضافته، وبالتأكيد الجرد، ومعايير الصحة والسلامة.

- الثقافة و الإطلاع على المنتجات، الأدوات التي يحتاجها لتأدية عمله كما ينبغي:

· أصول القهوة ونكهتها، وخصائص أنواع القهوة المختلفة. وأبعاد البن المزروع في مناطق مختلفة، بدءاً من منشأها، مروراً بعملية إنتاج القهوة ، وحتى سكبها في الكوب، عملية التحميص ، نوع التحميص ، الكافيين ، وعملية إزالة الكافيين من المياه السويسرية. كيفية صنع مشروب للعميل بناءً على تفضيلاته الفردية.

· كيفية إضافة الرغوة والملمس إلى الحليب. سواء كان حليب حيواني أو حليب نباتي.

· التصميم الفني على المشروبات اللاتيه والكابتشينو

· معرفة مصادر وموردي المنتجات المستخدمة، بالإضافة إلى التحميص، ودرجات حرارة نضج الحليب وطرق التخمير المختلفة.

· كيفية تحضير مشروبات القهوة والشاي المتخصصة.

القدرة والمهارة في استخدام الأدوات اللازمة لإعداد المشروبات بشكل دقيق ومتقن.

القدرة على إضافة المكونات المطلوبة والمزج ما بينها، من السيرب، الحليب، النكهات، المكسرات بالإضافة لأهم الأدوات التي تدخل في صناعة كوب القهوة والمشروبات وكيفية استخدامها، وهي كالآتي: الميزان: يعد وجود الميزان ضروري للغاية في عمل الباريستا من أجل حساب الجرامات مع الوقت، فعلى سبيل المثال يتطلب تحضير اسبريسو وجود ميزان سريع مزود بمؤقت، ومن أفضل الأنواع التي يمكن اقتنائها: ميزان أكايا لونار، وميزان برويستا الإصدار الثاني. التامبر: هي أداة تستخدم في ضغط البن المطحون في السلة على نحو متساوي، يستخدم في أجهزة تحضير المشروبات الساخنة الاحترافية، من أجل الحصول على مشروب من القهوة مثالي. قاعدة كبس القهوة: تعد من الأدوات الاختيارية، ويوجد منها العديد من الأنواع التي يمكن لعامل الباريستا الاختيار من ضمنها بما يتوافق مع ذوقه. إناء تبخير الحليب: يقوم موظف الباريستا باستخدام هذه الأداة من أجل تقديم رسمة جميلة على مشروب اللاتيه، ويتوجب عند اختيار الإناء المرغوب مراعاة حجم وممسك الفنجان واتساعه. بالإضافة إلى التقنيات الآتية والتي هي ضمن متطلبات عمله

طحن حبوب البن.

تحضير وتقديم الأطعمة الخفيفة والوجبات الخفيفة.

تنظيف مناطق العمل وماكينات القهوة والمعدات.

تتبع المخزون، والقدرة على إدخال البيانات المتعلقة به، سواء النفاد، أو الطلب.

القدرة على البيع